light school
جديد الموقع
  تابع كتاب مواقيت الصلاة (5) / من باب ما يُصلى بعد العصر من الفوائت ونحوها، إلى باب: السمر في الفقه والخير بعد العشاء ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب مواقيت الصلاة (6) / باب السمر مع الضيف والأهل، إلى باب: الأذان بعد الفجر من كتاب الأذان ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب الأذان (2) / من باب: الأذان قبل الفجر، إلى باب: قول الرجل فاتتنا الصلاة     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب الأذان (3) / من باب: لا يسعى إلى الصلاة وليأت بالسكينة والوقار، إلى باب: اثنان فما فوقهما جماعة من كتاب الجماعة والإمامة ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب الجماعة والإمامة (2) / من باب: من جلس في المسجد ينتظر الصلاة، وفضل المساجد، إلى باب: أهل العلم والفضل أحق بالإمامة ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب الجماعة والإمامة (3) : من باب من قام إلى جنب الإمام لعلة، إلى باب: إثم من رفع رأسه قبل الإمام ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب الجماعة والإمامة (4) : من باب: إمامة العبد والمولى، إلى باب: إذا لم يتم الإمام وأتم من خلفه ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب الجماعة والإمامة (5) : من باب هل يأخذ الإمام إذا شك بقول الناس، إلى باب: إذا قام الرجل عن يسار الإمام وحوله الإمام خلفه إلى يمينه تمت صلاته ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب الجماعة والإمامة (6) / من باب المرأة وحدها تكون صفًّا، إلى باب إيجاب التكبير وافتتاح الصلاة من كتاب صفة الصلاة ..     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز     تابع كتاب صفة الصلاة (3) / من باب: الالتفات في الصلاة، إلى باب: القراءة في العصر     التعليق على بعض أحاديث صحيح البخاري - عبد العزيز بن باز   

زوار الموقع

الاحصائيات
لهذا اليوم : 386
بالامس : 439
لهذا الأسبوع : 6823
لهذا الشهر : 24479
لهذه السنة : 51603
منذ البدء : 52837
تاريخ بدء الإحصائيات : 5-5-2014
إضافة المادة

المواد

الحور بعد الكور

عاصم محمد الخضيري

فيا خيبة من استمرأ المعاصي، ويا خسارةَ من فَرِحَ بالذنب، ويا ندامة من عَرّض نفسه للفتن، كم هي مصيبةٌ عظيمةٌ أن يستبدلَ المرءُ سبيلَ الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالقعود والكسل

22-10-2016 | 498
 

الحرب على المآذن

عاصم محمد الخضيري

إن هذه الحرب القذرة لا تتحفظ من أي شيء حتى لو كان التفاوض فيها مع الشيطان ضد الإنسان، وحتى لو كانت شرارات السيوف منقولة من الساحات إلى بيوت الله. حتى المساجد رُوعت

22-10-2016 | 474
 

أيها الطين

عاصم محمد الخضيري

أيها الطين: ألا أذكرك بجميع المواد التي خُلقْتَ مِنْها؟ ألا أتلو عليك قول الله تعالى فيك وفي أصلك؟ مم خلقت؟

22-10-2016 | 595
 

أو مذبوح بلا سكين؟!

عاصم محمد الخضيري

الله المستعان! على نظرات ليست في الأعقاب! ولا في الرؤوس! ولا في العيون! على نظرات تستحي من النظرات! على نظرات ملئت حسراتٍ وأنات وانتهاكات! على نظرات تعبث بالأعراض!

22-10-2016 | 242
 

إنه معاوية أيتها العاوية

عاصم محمد الخضيري

أول ملوك الإسلام، بل هو أول وأفضل وخير من ملك في الإسلام، وحلقة الباب التي من حركها اتهمناه على ما فوقها! إنه سترٌ لصحابة رسولنا عليه الصلاة والسلام، إذا انكشف الستر افترى الناس على ما وراءه

22-10-2016 | 196
 

أموات تتنفس

عاصم محمد الخضيري

كيف تتنفس بعد موتك؟! كم عمرك في هذه الحياة؟! كم تقدِّر أن يكون؟! سبعين عامًا؟! كم نسبتها في حياة الأولين والآخرين؟! متى خلقَ الله أول مخلوق؟! ومتى نهاية هذا العالم؟! كم عددِ السنين

22-10-2016 | 212
 

أمر ملكي

عاصم محمد الخضيري

بلدان مختطفة، وأمن مروَّع، وسكينة مقتولة، وأجساد تشرحها أيادي الجبروت، وزعزعة الأحداث تطحن كالرحى لا تبقي عليها أحدًا إلا عضته بأنياب العنت... لا تغتر بالأحداث، ولا تغتر بسكوت العبر

22-10-2016 | 195
 

ألحان الخطيئة

عاصم محمد الخضيري

إنَّ الشيطان لن يهنأ له مَرْقَد، ولن يتهنَّأَ بمضجع، وهو يبعث فينا سراياه حتى ينفِّذَ فينا مكائده مكيدةً مكيدةً، ومِن خبيثِ مَكْرِ مكائدِهِ التي بثَّها فينا صوتُه النشاز، ولحنُ خطئيته، و صخب مزماره

22-10-2016 | 211
 

ألسن متوضئة

عاصم محمد الخضيري

لن أتألّى على الحقيقة إذا قلت: إن اللسان هو أكثر الأعضاء التي عُصي الله بها، وأكثرها التي أطيع فيها!! شتان شتان بين ألسن متوضئة، وألسنة مُحْدِثَة، وحَدَثُ اللسان شر من حَدَث الأبدان

22-10-2016 | 174
 

أكاليل الزمان

عاصم محمد الخضيري

إن المجد الحقيقي لن يتحقق إلا بأخذنا أسبابَ مجدِ من سبقونا، ولن يكون المجدُ الحقيقي لأمة محمد حتى يصلح آخرها بما صَلُح به أولها، ولن يكون المجدُ الحقيقي إلا بالعلم والمطالعة

22-10-2016 | 185
 

أفلا يشكرون

عاصم محمد الخضيري

اكفروا نعم الله، وأنا ضمين لكم بقارون مخسوف به، وبعادٍ جديدة، تهلك بالصرصر العاتية، وبثمود أخرى تهلك بالطاغية.. اكفروا نعمة الله، وأنا ضمين بسبأ والأحقافَ وذي الأيكة وقومِ تبع

22-10-2016 | 165
 

أصلى الناس؟

عاصم محمد الخضيري

إن أعظم فجيعة في تاريخ البشرية جمعاء هي وفاة رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، وأعظم صورة لامعة في تاريخ تلك الفجيعة هي صورة الصلاة، والنبي -عليه الصلاة والسلام

22-10-2016 | 215
 

أشأم من عطر منشم

عاصم محمد الخضيري

فريضة الإسلام، تحتضر على أيدي طغام، خلافات، ونزاعات، وانتكاسات، فريق مشغول بالصحوجة والتخوين والتكفير والتفجير، وآخر يخرق الصفوف، ويصنع الحتوف، ويُنضِجُ الطبخات على نار النفاق

22-10-2016 | 179
 

أدركوا المآذن .. عن الحسبة والمحتسبين

عاصم محمد الخضيري

إذا وئدت الحسبةُ، وجُفِّفتْ منابعها من قلوب الأجيال، فستغرق السفينة، وسيهلك القبطان، وتتخرقُ الأشرعة، وتنكسر المجاديف. إذا وئدت الحسبة من قلوبنا ومن حياتنا ومن أبناءنا فسيتصالح ندامى ألحان

22-10-2016 | 184
 

أحدثكم عن أبي تراب

عاصم محمد الخضيري

كان سابق المسلمين، كان من العشرة المبشرين، كان أبا الحسنين وزوجَ سيدة العالمين، ورابعَ الخلفاء الراشدين، كان أقضى الأمة، أعن علمه، أم فقهه، أم شجاعته، أم عن بيانه وفصاحته وبلاغته

22-10-2016 | 195
 

إجازة لمن؟

عاصم محمد الخضيري

إن الرابحين في الإجازة هم أولئك الذين عمروها بالصالح والمفيد، تعلموا فيه آية وحديثا، واكتسبوا فيها صنعة وأتقنوا فيها مهنة، وليكتب على وجوههم: أولئك هم الرابحون، أولئك هم الرابحون

22-10-2016 | 191
 

أبغوني شبابكم

عاصم محمد الخضيري

أبغوني شبابكم! أبغكم كُلَّ مطارٍ تطير به أمجادُكم وافتخاراتُكم إلى حيث لا منتهى لكبارها، أبغوني شبابكم! أبغكم سؤدد الدنيا وعِزَّ الآخرة، أبغوني شبابكم! وأنا ضمين أن نرتقي السلم العلوي فلا ننزل منه أبدا، أبغوني شبابكم! وأنا ضمين لكم ولهم بجاه الشرف، شرفِ الدنيا والآخرة، أبغوني شبابكم! وأنا ضمين أن السرعة في بناء الحضارة التي نشرها أجدادنا من قبل نحن قادرون على أن ننشرها بنفس...

22-10-2016 | 180
 

يوم الامتحان الأكبر

عاصم محمد الخضيري

فيا كل من سيلقى الله ليس بينه وبينه ترجمان، اعلم أن امتحانًا تخوضه هذه الأيام، أو معركةَ وظيفة تتنافس عليها، أو منصباً تتقدم إليه، ليس شيئا، وأنت تقف بين يدي علام الغيوب، يذكرك بماضيك، ويأخذ منك اعترافاتِك، ويقررك بفعالك، فما أنت صانع إذا أوتيت كتابك بشمالك؟ هل تستطيع أن تتقدم بورقة استئناف؟ لعل الكتاب...

22-10-2016 | 195